+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 07-05-2011 الساعة : 12:38 PM رقم #1

    افتراضي نبذة تاريخية عن السودان



    عضو فعال


    الصورة الرمزية أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد

    • بيانات أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد
      رقم العضوية : 881
      عضو منذ : Jun 2011
      المشاركات : 349
      بمعدل : 0.28 يوميا
      التقييم : أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد على طريق التميز


  2. جمهورية السودان

    الشعار الوطني : النصر لنا

    النشيد الوطني : نحن جند الله جند الوطن

    العاصمة
    (وأكبر مدينة)
    الخرطوم
    اللغة الرسمية
    العربية
    مجموعات عرقية
    عرب ، نوبيون ، فور ، فلاتة

    تسمية السكان سودانيون
    نظام الحكم
    جمهورية،فيدرالية،ديمقراطية

    رئيس الدولة :
    عمر حسن أحمد البشير
    نائب الرئيس :
    علي عثمان محمد طه
    السلطة التشريعية
    المجلس التشريعي السوداني
    - المجلس الأعلى
    مجلس الولايات السوداني
    - المجلس الأدنى
    المجلس الوطني السوداني
    الاستقلال عن المملكة المتحدة
    1 يناير 1956
    المساحة
    المجموع 1,865,813 كم2
    727,667 ميل مربع
    نسبة المياه (%)
    1،1
    السكان

    - توقع 2009 32 مليون نسمة (32)

    - إحصاء 2009 32 (32)

    - الكثافة السكانية
    16.9/كم2 (194)
    43.7/ميل مربع
    الناتج المحلي الإجمالي
    تقدير 2009
    (تعادل القدرة الشرائية)

    - الإجمالي $92.037 مليار[1]

    للفرد $2,309

    الناتج المحلي الإجمالي (اسمي) تقدير 2008
    - الإجمالي $58.029 مليار
    للفرد $1,522

    مؤشر التنمية البشرية (2007)
    0.531[2] (متوسط) (105)

    العملة
    جنيه سوداني (SDG)

    المنطقة الزمنية
    (ت ع م+3)

    - في الصيف (DST)
    (ت ع م+3)

    جهة القيادة
    اليمين
    رمز الإنترنت
    .sd

    رمز الهاتف الدولي
    249+

    السودان :
    دولة عضو في جامعة الدول العربية وفي منظمة المؤتمر الإسلامي وفي الاتحاد الأفريقي. تقدر مساحته بأكثر من اثنين مليون ونصف المليون كيلو متر مربع، السمة الرئيسية فيه هي نهر النيل وروافده، يحده من الشرق أثيوبيا وأريتريا ومن الشمال الشرقي البحر الأحمر ومن الشمال مصر ومن الشمال الغربي ليبيا ومن الغرب تشاد ومن الجنوب الغربي جمهورية أفريقيا الوسطى وجمهورية الكونجو الديمقراطية ومن الجنوب الشرقي أوغندا وكينيا، يقسم نهر النيل الدولة إلى شطرين شرقي وغربي. الخرطوم أو "العاصمة المثلثة" كما تعرف هي عاصمة السودان سميت مثلثة لأنها تتكون من ثلاث مدن كبيرة وهي (الخرطوم - أم درمان -الخرطوم بحري .
    يقع السودان بين غرب أفريقيا ودول الشرق مع اتصاله بالبحر الأحمر واحتلاله شطراً كبيراً من وادي النيل وكونه يربط بين أوروبا ومنطقة البحر المتوسط وأواسط أفريقيا جعله في ملتقي الطرق الأفريقية. وعلي اتصال دائم بجاراته. فنشأت علاقات تجارية وثقافية وسياسية بين مصر والبلاد السودانية منذ الأزل، وكان قدماء المصريين يسمونه"أرض الأرواح "أو "أرض الله "عندما بهرتهم خيراته.
    سكن الجنس النوبي قديما السودان في العصور الحجرية (8000ق م - 3200 ق م). واتخذ أول خطواته نحو الحضارة. فقاموا بصناعة الفخار واستعمال المواقد والنار للطبخ. كان العرب يطلقون علي المنطقة الواقعة جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا الممتدة من المحيط الأطلنطي غرباً إلي البحر الأحمر والمحيط الهندي شرقاً.
    وفي عهدي الدولة الوسطي بمصر والدولة الحديثة ضمّ أحمس جزءاً في جنوب مصر أطلق عليه فيما بعد كوش. وأصبحت اللغة المصرية القديمة هي اللغة الرسمية. ولا سيما بعدما طرد أحمس مؤسس الأسرة الثامنة عشر للهكسوس من مصر. ووصل تحتمس الثالث حتى الشلال الرابع. وكان ملوك الدولة الحديثة يعينون نوابًا عنهم لإدارة الجنوب المصري. وظهرت اللغة الكوشية أثناء مملكة كوش، وكانت لغة التفاهم بين الكوشيين قبل ظهور الكتابة المروية نسبة لمدينة مروي التي تقع على الضفة الشرقية للنيل شمال قرية البجراوية الحالية. وكانت عاصمة للسودان ما بين القرن السادس ق.م. والقرن الرابع الميلادي. عندما ازدهرت تجارة الصمغ والعاج والبخور والذهب بين الجزيرة العربية وبين موانئ السودان والحبشة. وكانت للسودان علاقات مع ليبيا والحبشة منذ القدم. وفي الأثار السودانية كانت مملكة مروي علي صلة بالحضارة الهندية في العصور القديمة. وكان الإغريق يسمون البلاد الواقعة جنوب مصر "أثيوبيا وقال هوميروس عنها أن الآلهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي.
    يعتبر السودان مهد لأقدم الحضارات العريقة، استوطن منذ 3000 سنة قبل الميلاد [3][4][5] لشعب السودان تاريخ طويل يمتد منذ العصور القديمة والتي تداخلت مع تاريخ مصر الفرعونية والذي كان موحد سياسيا على مدى فترات طويلة. شهد السودان حرب أهلية مستمرة لقرابة 17 عام منذ إعلان الاستقلال وتلتها صراعات قبلية ودينية واقتصادية بين قبائل شمال السودان (ذات الجذور العربية والنوبية) والقبائل الأخرى في جنوبه. الأمر الذي أدى إلى اشتعال حرب أهلية ثانية في عام 1983، واستمرت الصعوبات السياسية والعسكرية، قاد العميد عمر البشير انقلاب عسكري في عام 1989 أطاحت بحكومة الأحزاب برئاسة الصادق المهدي، وأعلن نفسه رئيسا لجمهورية السودان.
    تم التوقيع على الدستور الانتقالي الجديد في عام 2005 إثر توقيع اتفاقية السلام الشامل بين حكومة عمر البشير ورئيس حركة تحرير السودان د.جون قرنق وتم وضع حد للحرب الأهلية ومنح إقليم جنوب السودان حكم ذاتي ويعقبها استفتاء حول الوحدة أو الاستقلال في العام 2011.
    يعتبر اقتصاد السودان من بين أسرع الاقتصادات نموا في العالم خصوصا بعد اكتشاف الموارد الطبيعة والنفط والبترول وتعتبر جمهورية الصين الشعبية واليابان أكبر شركاء تجاريين .

    أصل الاسم :
    أصل التسمية جاءت من مصطلح "بلاد السودان" أي بلاد السود.[6] كان الإسم يستخدم بصفة عامة لكل بلاد الزنوج ولكن في العصر الحديث بدا إسم السودان ينطبق حصرا على المنطقة جنوب مصر.و كلمة "السودان" أيضا كلمة مرادفة للزنوج. الاسم يطلق على كل المنطقة جنوب الصحراء فالدولة المجاورة للسودان تشاد كانت تسمى بالسودان الفرنسي. وقد رفض العروبيون اسم السودان وطالبوا بأن يحول الاسم إلى سنار وهم من يعرفون في تاريخ السودان الحديث بجماعة أبو روف. يقع السودان في الجزء الشمالي الشرقي من القارة الأفريقية مع اتصاله بالبحر الأحمر واحتلاله شطرًا كبيرًا من وادى النيل وكونه يربط بين الدول العربية وأواسط أفريقيا جعله في ملتقي الطرق الأفريقية. وعلي اتصال دائم بجاراته. يعود تاريخ إنسان السودان إلى العصور الحجرية (8000ق م - 3200 ق م). واتخذ أول خطوانه نحو الحضارة. ومن الجماجم التي وُجدت لهؤلاء الناس يتضح أنهم يختلفون عن أي جنس زنجي يعيش اليوم. وكان سكان الخرطوم القديمة، يعيشون على صيد الأسماك والحيوانات بجانب جمع الثمار من الأشجار. أمـا سكان الشهيناب بالضفة العربية للنيل. فيختلفون عن سكان مدينة الخرطوم القديمة، ولهذا تختلف أدواتهم الحجرية والفخارية، وكانت حرفتهم الصيد. وقاموا بصناعة الفخار واستعمال المواقد والنار للطبخ. وبلاد السودان منذ سنة 3900ٌ ق.م. هي المنطقة الواقعة جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا الممتدة من المحيط الأطلنطي غربًا إلي البحر الأحمر والمحيط الهندي شرقـًا. وحاليا السودان يقع في الجزء الأوسط من حوض النيل (سودان وادى النيل).
    تعتبر أقدم الممالك السودانية هي مملكة كوش النوبية حيث ظهرت اللغة الكوشية. وكانت لغة التفاهم بين الكوشيين قبل ظهور الكتابة المروية نسبة لمدينة مروي التي تقع غلي الضفة الشرقية للنيل شمال قرية البجراوية الحالية. وكانت عاصمة للسودان ما بين القرن السادس ق.م. والقرن الرابع ميلادى وازدهرت تجارة الصمغ والعاج والبخور والذهب بين الجزيرة العربية وبين موانئ السودان والحبشة. وقد غزا ملوك كوش الامبراطورية المصرية وحكموا شمال السودان وكامل مصر ويصنفهم المؤرخون خطأ بأنهم الأسرة الفرعونية الخامسة والعشرين.وكانت لهم حضارة عظيمة حيث عرفوا تعدين الحديد والصناعات الحديدية في القرن الخامس قبل الميلاد، وهناك نظريات تأريخية ترجح ان من بين أسباب انهيار مملكتهم هو الامراض الناتجة من تلوث بيئة مروي بسبب الصناعات الحديدية فيها. وكانت للسودان علاقات مع ليبيا والحبشة منذ القدم. وفي الآثار السودانية كانت مملكة مروي علي صلة بالحضارة الهندية في العصور القديمة. ووكان الإغريق يسمون البلاد الواقعة في مناطق السودان " أثيوبيا وقال هوميروس عنها أن الآلهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي. ومن أقدم الهجرات العربية للسودان هجرة قبيلة بلي اليمنية القحطانية قبل الفي عام واقامتهم في شرق السودان واندماجهم فيما بعد في قبائل البجا وتزاوجهم معهم وأصبحوا جزءًا من مملكة الحدارب(الحضارمة)التي قضي عليها الفونج قبل أربعمائة عام بعد أن خلفت تاريخا طويلا من المجد للسودان واستطاعت الدفاع عن سواحل البحر الأحمر ضد غارات الاساطيل الأوروبية. دخل الإسلام واللغة العربية إلى السودان بصورة رسمية في عهد الخليفة عثمان بن عفان [8].
    السياسة :
    الإستقلال :
    قامت الجمهورية في السودان عام 1956م بعد اتفاق مصر و المملكة المتحدة في يناير 1953 علي إلغاء اتفاقية الحكم الثنائي للسودان لعام 1899 والتي كانت مصر الغتها من جانب واحد يوم 8 أكتوبر 1951 ، ُثم تم فصل السودان عن مصر التي كانت مملكة تضم السودان حيث فتحت السودان في عهد محمد علي و قد منح المصريون للسودان حق تكوين دولتهم الشقيقة خصوصا بعد تولي مصر الرئيس جمال عبد الناصر ,فقامت في البداية حكومة سودانية برئاسة الزعيم إسماعيل الأزهري كأول رئيس للسودان خلفه عبد الله خليل[9].
    الانتخابات السودانية العام 2010 :
    بالرغم من أن الدولة يفترض أنها منظمة في شكل نظام تعدد أحزاب شبه رئاسي تتوزع فيه السلطة ما بين رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ويكرس الفصل ما بين سلطات ثلاث؛ تشريعية وتنفيذية وقضائية، إلا أن السلطة تتركز فعليا في يد رئيس الجمهورية الذي يتم اختياره في انتخابات وقد جرت آخر انتخابات رئاسية في السودان في ابريل 2010 م. شهد السودان حرب أهلية مستمرة لقرابة 17 عام منذ إعلان الاستقلال وتلتها صراعات قبلية ودينية واقتصادية بين قبائل شمال السودان (ذات الجذور العربية النوبية) والقبائل الأفريقية في جنوبه. الأمر الذي أدى إلى اشتعال حرب أهلية ثانية في عام 1983، واستمرت الصعوبات السياسية والعسكرية، قاد العميد عمر البشير إنقلاب عسكري في 30 يونيو 1989 م أطاحت بحكومة الأحزاب برئاسة الصادق المهدي، وأعلن نفسه رئيسا لجمهورية السودان[10].
    اتفاقية السلام :
    وقع على الدستور الانتقالي الجديد في عام 2005 م إثر توقيع اتفاقية السلام الشامل بين حكومة عمر البشير ورئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان د.جون قرنق وتم وضع حد للحرب الأهلية ومنح إقليم جنوب السودان حكم ذاتي ويعقبها استفتاء حول الوحدة أو الاستقلال في العام 2011 م في الشهر السابع.
    انفصال الجنوب :
    اجري استفتاء بتاريخ َ9 يناير2011 ادلى فيه الذين يسكنون جنوب السودان باصواتهم, وقد افضى هذا الاستفتاء إلى انفصال جنوب السودان عن شماله وأصبح جنوب السودان دولة مستقلة عن شماله.
    الاقتصاد :
    يعتبر السودان من الأقطار الشاسعة والغنية بالموارد الطبيعية ممثلة في الأراضي الزراعية، الثروة الحيوانية والمعدنية، الغابات والثروة السمكية. ويعتمد السودان اعتمادا رئيسيا على الزراعة حيث تمثل 80% من نشاط السكان إضافة للصناعة خاصة الصناعات التي تعتمد على الزراعة.
    الزراعة :
    تمثل الزراعة القطاع الرئيسي للاقتصاد السوداني وسميت سلة غذاء العالم لذلك فإن معظم الصادرات السودانية تتكون من المنتجات الزراعية مثل القطن، الصمغ العربي، الحبوب الزيتية واللحوم…الخ. بالإضافة للخضروات والفاكهة التي تصدر للدول الأفريقية والعربية. وتساهم الزراعة بنحو 34 % من إجمالي الناتج المحلي.
    الثروة الحيوانية :
    يشغل قطاع الثروة الحيوانية المرتبة الثانية في الاقتصاد السوداني من حيث الأهمية إذ يمتلك السودان أكثر من 130 مليون رأس من الثروة وتمتلك الخرطوم أكثر من مليون رأس من الثروة الحيوانية بالإضافة للثروة السمكية في المياه العذبة والبحر الأحمر. بالإضافة إلي الحيوانات البرية والمتوحشة والطيور.
    الصناعة :
    تتركز الصناعة في السودان في الصناعات التحويلية والتي تعتمد على المنتجات الزراعية حيث تزدهر كل من صناعة النسيج والسكر والزيوت حيث تبلغ كمية إنتاج الزيوت حوالي 3 مليون طن والتي تتعامل مع زيوت بذرة القطن وعباد الشمس والفول والسمسم. والصناعات الغذائية في السودان بالإضافة للصناعات التحويلية الأخرى. ومن أهم الصناعات التحويلية الحديثة في السودان، استخراج (الإيثانول) المنتج من مصنع سكر كنانة. ويسجل هذا الأمر للسودان كأول دولة عربية منتجة للإيثانول. كما أنه انتعشت في السوادان الكثير من الصناعات الخفيفة والثقيلة مثل صناعة وتجميع السيارات بأنواعها المختلفة بمصنع جياد بولاية الجزيرة وصناعة الطائرات بكرري وصناعة الحديد والصلب وكثير من الصناعات الخفيفة الأخرى [11].
    البترول :
    لم ينقطع سعي السودان لاستخلاص واستغلال مخزونه النفطي منذ نحو نصف قرن من الزمان تحت حكم الأستعمار وإبان الحكم الوطني بمراحله المختلفة بالتعاون مع بعض الشركات النفطية الأجنبية. وكان العبء الثقيل الذي يشكله استيراد المواد البترولية على ميزان المدفوعات السوداني الذي أستمر طويلاً، من الأسباب الرئيسية التي جعلت الاهتمام بتشجيع الاستثمار في مجال النفط يبلغ ذروته خلال السنوات العشر الأخيرة حيث وضعت الحكومة النفط ضمن المرتكزات الأساسية في إستراتيجيتها الاقتصادية وفتحت المجال للأستثمار مع عدد من الشركات الدولية العاملة في مجال النفط.
    التنقيب :
    بدأت عمليات التنقيب فعليًا بعد توقيع اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية عام 1974 م، وبناءً على النتائج الجيدة في أواسط السودان تم التوقيع على اتفاقية أخرى ثنائية مع شيفرون نفسها عام1979 م.ثم عقبتها اتفاقيات مع شركتي توتال الفرنسية، وصن أويل الأمريكية عامي80/1982م، وبعد إجراء المسوحات الجيلوجية والجيوفيزيائية في مناطق مختلفة من البلاد تم حفر 95 بئرا استكشافية منها 46 منتج مثل حقول سواكن، أبوجابرة، شارف، الوحدة، طلح، هجليج الأكبر ،عدارييل وحقل كايكانق، و49 جافة، غير أن هذه الاستكشافات لم يتبعها أي نشاط إنتاجي. خلال 89/1999م وقعت الحكومة السودانية اتفاقيات مع شركات نفطية مختلفة شملت الشركتين الكنديتين IPC وSPC عامي 91 /1993م، والشركة الخليج GPL عام 1995م، والشركة الوطنية الصينية للبترول CNPC عام 1995 م، وشركة الكونستريوم في فبراير عام 1997 م، وتكونت الشركة العالمية GNPOC 1997م. ونتج من هذه المحصلة تشكيل عدد من شركات التنقيب في مناطق مختلفة من البلاد [12].
    الإنتاج الفعلي :
    بدأ الإنتاج النفطي في السودان في حقول أبي جابرة وشارف، ثم لحق بذلك الإنتاج من حقول عدارييل وهجليج. وكان مجمل إنتاج النفط في السودان حتى يوليو 1998 م في حدود ما يفوق الثلاثة ملايين برميل بواقع 471629 برميل من أبوجابرة وشارف و196347 من حقل عدارييل و 2517705 برميلاً من هجليج. ووصل حجم الإنتاج الفعلي بنهاية يونيو 1999 إلى 150 الف برميل من حقلي هجليج والوحدة. وتتوقع الحكومة إنتاجًا جديدًا من حقول جديدة تكتشف في المربعات المقدمة للشركات مما سيزيد من إحتياطي النفط السوداني. والإنتاج الفعلي الآن في حدود 600ألف برميل يوميا [13].
    خصائص النفط السوداني :
    تختلف خصائص الخام السوداني باختلاف الحقول ولكن بصفه عامة يمكن تلخيص أهم سماته فيما يلي:-
    • الخام السوداني متوسط الكثافة ويقارب الخامات الخفيفة.
    • يقع تحت تصنيف الخامات البرافينية الشمع وهو مكون طبيعي من مكونات النفط الكيميائية أي أعلى نسبيا من المكونات الأخرى. وهي مادة جيدة الاحتراق وعالية الإنتاج في ظروف تكرير معقدة، وتتمثل نقاط ضعف المواد البرافينية فقط في خصائص الانسكاب والنقل.
    • ويمتاز الخام السوداني بقلة نسبة المواد الكبريتية وهو من أفضل الخامات في الشرق الأوسط في هذه الخاصية نسبة لآثار الكبريت الجانبية الضارة بالبيئة والمحركات. كما يمتاز البترول السوداني بوجود مواصفات مشتق الديزل لارتفاع الرقم الستيني الذي يزيد من كفاءة الإحتراق.
    • خط انابيب الصادر يبلغ طول الخط من حقول الإنتاج لهجليج مرورًا بمصفاتي الخرطوم والأبيض وحتي ميناء بشائرعلى البحر الأحمر جنوب مدينة بورتسودان 1610 كيلو متر. سعة الخط 150 الف برميل في المرحلة الأولى تصل إلى 250 الف برميل يوميا عام 2000 م. تكلفة المشروع بلغت أكثر من مليار دولار تنفذه عدة شركات أجنبية متخصصة، تعمل جميعها تحت إشراف شركة النيل الكبرى لعمليات البترول " GNPOC" تم الفراغ من تركيب الخط وافتتاحه في 31/5/1999 وهو يعمل بنجاح تام.
    مصفاة الخرطوم للبترول :
    • الموقع:- تقع شمال العاصمة الخرطوم على 70 كيلومتر على الجانب الشرقي لطريق التحدي، عطبرة-الخرطوم. وهي تبعد عن النيل بحوالي 12,5 كلم ويمر غربها خط انابيب الصادر الخام ويبعد عنها بحوالي 500 مترا فقط المساحة مساحة المصفاة حوالي نصف كيلومتر مربع، وتم حجز مساحة 8 كلم مربع للمصفاة وامتداداتها كما تم حجز مساحة مماثلة لشركات التسويق والمشروعات المرتبطة بالمصفاة.
    • الشركات المساهمة:- مصفاة الخرطوم مساهمة بين جمهورية السودان ممثلة في وزارة الطاقة والتعدين " شركة سودابت"، والشركة
    الوطنية الصينية للبترول GNPC، حيث يمتلك كلٌ من الشريكين 50 % بتعاقد لفترة زمنية معينة بتكلفة عامة 640 مليون دولار.
    الصادرات :
    تعتمد الصادرات السودانية اعتمادا كبيرا على البترول حيث دخل السودان حديثا إلى قائمة الدول المصدرة للبترول عام 1999 بإنتاج بلغ 250 الف برميل في اليوم إلى أن وصل إلى 500 الف برميل في اليوم ويقوم بتصدير أغلب الإنتاج بينما يقوم بتكرير البعض منه محليا بغرض الاكتفاء الذاتي وكان في الماضي يعتمد كليا على المنتجات الزراعية هذا إضافة للمعادن. ويجد القطن عناية خاصة من الدولة وذلك بسبب الطلب المتزايد عليه في الأسواق العالمية، كذلك الصمغ العربي حيث أن السودان هو الدولة الأولى في العالم في إنتاج الصمغ العربي ويتم تصديره للدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية.
    • يمثل السكر مكانة هامة في قائمة الصادرات السودانية وقد حقق السودان الاكتفاء الذاتي من السكر ويقوم حاليا بتصدير الفائض، بالإضافة لهذه المنتجات يصدر السودان الحبوب الزيتية، بذرة القطن، الخضر والفاكهة، الماشية واللحوم.
    • حققت صادرات الحبوب الزيتية، القطن، الماشية واللحوم، الصمغ العربي، السكر والمولاس، أعلى معدل من إيرادات الصادر بالإضافة لب البطيخ، الكركدى، الجلود، الذهب، والكروم وخيوط الغزل إضافة لبعض الصادرات الأخرى.
    • في العام 93 / 94 ارتفعت قيمة جميع الصادرات تقريبا حيث سجلت صادرات الحبوب الزيتية 1.8 مليون دولار عن العام السابق بينما ارتفعت صادرات القطن إلى 86 مليون دولار بزيادة 36 % عن العام الذي قبله، الماشية واللحوم بزيادة 60 %، الصمغ العربي بزيادة 29 %، السكر والمولاس بزيادة 123.5
    • وفي السنوات الأخيرة يعتبر السودان من الدول المصدرة للبترول حيث يوجد به العديد من ابار البترول والتي يوجد معظمها في الولاية جنوب كردفان (حوض المجلد) ومنطقة ابيي ولاية الوحده(حقل السارجاث) وغرب النوير واكتشف حديثنا حقل في منطقة الدندر والسوكي وهي من الحقول الذات الإنتاج الجيد من الغاز والنفط
    كما يصدر السودان معدن الذهب النفيس والموجود في عدة مواقع بشمال السودان وتعمل في التنقيب عنه شركات فرنسية منذ أيام حكم الرئيس جعفر النميرى وحتى اليوم.
    الموارد المائية :
    تتكون الموارد المائية في السودان من مياه الأمطار والمياه السطحية والمياه الجوفية وتقدر حصة السودان من مياه النيل ب 18.5 مليارا مترا مكعبا في العام يستغل السودان منها حاليا حوالي 12.2 مليارا مترا مكعبا في العام كما تنتشر المياه الجوفية في أكثر من 50 % من مساحة السودان. ويقدر مخزونها بنحو 15.200 مليار مترا مكعبا.
    • %، الذهب والكروم بزيادة 108 %، الكركدى بزيادة 44.5 %.
    الجغرافيا
    التضاريس :
    يقع السودان في المنطقة المدارية فلذلك تنوعت الأقاليم المناخية السودانية من المناخ الصحراوي إلى المناخ الاستوائي. فنجد توزيعها كالآتي المناخ الصحراوي الحار في شمال السودان. مناخ مشابه لمناخ البحر الأبيض المتوسط على ساحل البحر الأحمر، المناخ شبه الصحراوي في شمال أواسط السودان، مناخ السافانا الفقيرة في جنوب أواسط وغرب السودان ثم مناخ السافانا الغنية في جنوب السودان والمناخ الاستوائي أقصى جنوب السودان[14] .
    جبل مرة :
    مقال تفصيلي :جبل مرة
    يقع جبل مرة جنوب غرب السودان في ولاية غرب دارفور، ويمتد مئات الاميال من كاس جنوبًا إلى ضواحي الفاشر شمالاً ويغطي مساحة12,800 كلم، ويعد ثاني أعلي قمة في السودان حيث يبلغ ارتفاعه 10,000 قدم فوق مستوى سطح البحر، ويتكون من سلسلة من المرتفعات بطول 240 كلم وعرض 80 كلم، تتخللها الشلالات والبحيرات البركانية
    المناخ :
    يتمتع جبل مرة بطقس معتدل يغلب عليه طابع مناخ البحر الأبيض المتوسط، حيث تهطل الأمطار في كل فصول السنة تقريبًا مما يتيح الفرصة لنمو الكثير من الأشجار مثل الموالح والتفاح والأشجار الغابية المتشابكة كما أن هذه الأمطار الغزيرة توفر إمداد مائي مستمر للأراضي الزراعية مما يجعل تربتها صالحة لزراعة الذرة والدخن والخ. يوجد بالجبل العديد من أنواع النباتات التي ينفرد بها دوليًا بالإضافة الي مجموعات كبيرة من الحيوانات النادرة والأليفة يتميز جبل مرة بأنه مأهول بالسكان، وبالقرى الطبيعية الجميلة التي تنتشر حتى قمة الجبل ويعتبر منطقة جذب سياحي للكثير من الزائرين للتمتع بالمناظر الطبيعية والمناخ المعتدل والبيئة النقية[15].
    حديقة الدندر :
    هي عبارة عن محمية طبيعية لمجموعة كبيرة من الحيوانات والطيور. تم إعلانها كمحمية قومية في بواكير 1935، وتقدر مساحتها ب 3500 ميلاً مربعًا. وتبعد المحمية عن الخرطوم (العاصمة) مسافة 300 ميل، ويمكن للزائر الوصول إليها برًا. وتستغرق الرحلة بالعربات ثمانية ساعات حتى محطة القويسى، ومن ثم مواصلة الرحلة للمحمية لفترة لا تزيد عن الأربع ساعات[16] .
    النباتات :
    وتعتبر الفترة من يناير حتى أبريل من أفضل الفترات لزيارة المحمية ذات الموقع الفريد حيث تغطيها السهول ذات الحشائش والنباتات والأدغال، بجانب البرك والبحيرات وملتقيات الأنهار، مما يخلق مناخًا مناسبًا لتكاثر الحيوانات. وإتاحة الفرصة للسياح لاكتشاف ثراء الطبيعة البكر.
    الحيوانات :
    ومن أهم الحيوانات التي توجد بالمحمية: الجاموس الأفريقي، وحيد القرن ،الأفيال، ظبي القصب البشمات ظبي الماء، الكتمبور، التماسيح،الزراف، التيتل النلت، الأسود، الضباع، الحلوف، أبو شوك (القنفذ)، القط أبو ريشات، النسانيس والغزلان وغيرها من الحيوانات الصغيرة.
    السكان :
    مقال تفصيلي :سودانيون
    السودانيون هم خليط من القبائل العربية والأفريقية والنوبية مع وجود أقليات تركية ومصرية وليبية وغجرية (حلب) [17] وأثيوبية وأريتيرية وهندية وتضم ما لا يقل عن 600 من القبائل والأعراق المختلفة[18][19].
    في علم الوراثة هابلوغروب J1 علامته (M267) هو Y-كروموزوم هابلوغروب الذي هو فرع عن هابلوغروب J، ترددات الهابلوغروب J1 مرتفعة في شمال السودان (عرب السودان 45%، نوبيين 41% ،أقباط 39%، البجا 36%)).[20].
    السودان، الكثافة السكانية (شخص لكل كيلومتر مربع).
    الأديان في السودان[21]

    قائمة الأديان النسبة المئوية
    مسلمون سنة
      70%
    الإحيائيون
      25%
    المسيحيون
      5%


    التعداد السكاني :
    تم التعداد السكاني في شهر أبريل من عام 2008 م وأظهرت نتائجه أن عدد سكان السودان 39.1 مليون نسمة.
    اللغات الأساسية :
    اللغة الرسمية والرئيسية هي اللغة العربية (بالولايات عدا الجنوب) واللغة الإنجليزيه (بجنوب السودان) بالإضافة إلى بعض اللغات المحلية (وهي:لغة التقري ولغة الهوسا والبداويت في شرق السودان (البني عامر والهدندوة والحلنقة والبشاريين والامرار). واللغة النوبية في شمال السودان من مدينة دنقلا وحتى مدينة اسوان في جنوب مصر. ولكل قبائل الجنوب لغاتها الخاصة بجانب اللغة العربية المميزة عربى جوبا التي يتحدثها الناس في كبرى مدن الجنوب، و لغة الدينكا التي يتحدثها أكثر من نصف سكان الجنوب ولغات كل الزاندى من الشلك والندقو والباري والسيري والبلندا والبندا واليولو والكريش والقولو. وفي غرب السودان الجور والفلاتة، والزغاوة والفور ومعظم قبائل غرب السودان وبصفة خاصة قبائل دارفور لها أيضا لغاتها الخاصة.
    تعدد المعتقدات :
    المسلمون 70% (معظمهم في الشمال والشرق ووسط السودان والغرب والخرطوم) [22][23] الإحيائيون 23% ؛ المسيحيين [7% (معظمهم في جنوب السودان والخرطوم).[21][22]
    يلفت الانتباه إلى أن نسبة المسلمين 24% في جنوب السودان والمسيحيين 17% والبقية الإحيائيون (59%).
    هذه الإحصائية موثوق منها كونها وردت في التلفزيون السوداني.
    الأديان :
    -الإسلام 70 % ويتمركزون في الأغلب شمال وشرق السودان وهم من الطائفة السنية ويشتهر وجود الطريقة صوفية، وسبب تمركز المسلمين في الشمال والشرق هو أن الفتوحات الإسلامية وصلتها عن طريق مصر من الشمال وعبر البحر الأحمر من الشرق وعجزت عن التوسع في هذه الفتوحات أكثر من ذلك.
    -ديانات السكان الأصليين (الإحيائيون) 25 % ويتمركزون في الجنوب ،كل مجموعة عرقية لها اعتقادات دينية معينة على الرغم من تشابه الكثير من الطقوس والعقائد.
    -المسيحيين 5 % ويتمركزون في الجنوب، حيث أن الجيش البريطاني ساعد في وصوله إلى هذه الأماكن التي لم يستطع المسلمون الوصول إليها وكان ذلك طمعا بالثروات الموجودة وخاصة اعتقادهم بوجود الذهب في منابع النيل.
    الكنائس المسيحية في السودان تحظى بدعم خارجي للقيام بحملات تبشيرية لزيادة السكان المسيحيين وتقويتهم لمعارضة الحكومة المسلمة في الشمال، واتخذت اللغة الإنجليزية والمسيحية رمزا للمقاومة، واتخذ التمرد طابعا دينيا.
    الكنائس الرئيسية في السودان هي الكاثوليكية والإنجيلية ومجتمع صغير من الكنيسة القبطية، وهذا هو أحد الأسباب المؤدية إلى الانقسام السياسي في السودان.
    الأعياد والعطلات الرسمية :
    التاريخ 'المناسبة
    1 يناير
    رأس السنة الميلادية عيد الاستقلال

    7 يناير
    عيد الميلاد المجيد حسب الطقس الأرثوذكسي
    30 يونيو
    ذكرى الثورة
    30 يوليو
    عيد الشهداء

    25 ديسمبر
    عيد الميلاد المجيد

    1 محرم
    رأس السنة الهجرية

    12 ربيع الأول
    المولد النبوي الشريف

    27 رجب
    الإسراء والمعراج

    1 شوال
    عيد الفطر

    10 ذو الحجة
    عيد الاضحى

    الغذاء :
    تعتبر الذرة هي الغذاء الرئيس لمعظم الشعب السوداني إلا أن القمح هو غذاء نسبة كبيرة خاصة من سكان المدن والدخن هو الغذاء الرئيسي في مناطق كردفان ودارفور حيث تصنع منه العصيدة التي تعتبر بالإضافة إلى الكسرة والقراصة الاكلات السودانية الأشهر.في جنوب السودان تصنع العصيدة بالإضافة إلى الدخن من البفرا.و يعتبر الفول المصري من الوجبات الرئيسية حيث يتناوله معظم سكان المدن من الطبقتين الوسطى والفقيرة كوجبة افطار وعشاء. اما وجبة الغداء فغالبا ما يتناول فيها السودانيون الملاح وهو طعام يصنع من الخضروات واللحوم وينقسم إلى نوعين مفروك ومطبوخ والمفروك هو الذي يفرك حتى يكون لزجا ويسمى لايوقا ومن أشهر هذه الأنواع ملاح الويكة الذ يصنع من البامية المجففة وهو وجبة واسعة الانتشار في السودان وكذلك يمكن أن تضاف إليه اللبن الرائب فيصبح ملاح روب ولو اضيفت إليه الصلصة من الطعاطم فيسمى ملاح نعيمية.وهناك ملاح التقلية وهو يصنع من اللحم المجفف الشرموط أو القديد المضاف إليه صلصة الطماطم.اما أشهر أنواع الملاح الطبيخ فهي ملاح البطاطس والرجلة والقرع والبامية.تختلف أسماء هذه الوجبات وطريقة تحضيرها في مناطق السودان المختلفة. السودانيون في معظمهم يحبون اللحم المشوي خاصة لحم الضأن والبقري ثم لحم الجمال الذي لا يؤكل الا في مناطق ضيقة هي التي تربى فيها الابل في مناطق البطانة وشرق السودان. من أهم وجبات اللحوم وجبة تسمى الكمونية أو الجقاجق وهي تصنع من أمعاء واحشاء الضأن والبقر بالإضافة إلى الرئة وتسمى باللغة السودانية الفشفاش.و السودانيون ياكلون الكرش نيئة وتسمى ام فتفت إلا أن هذه العادة بدأت تندثر بعد الوعي الصحي.اما فيما يتعلق بالمشروبات فان القهوة من المشروبات واسعة الانتشار في السودان وتسمى الجبنة وتنتشر في شرق السودان حيث تعتبر جزء مهم من حياة سكان تلك المناطق ثم في المدن حيث تشرب في المقاهي وبائعات الشاي ستات الشاي ثم كذلك الشاي الذي ينتشر بشكل كبير في غرب السودان بين قبائل البقارة وفي المدن. تشرب المريسة وهي شراب كحولي في جنوب السودان وفي جبال النوبة.أما المكيفات فان المريسة والعرقي المصنوع من التمر ثم أنواع أخرى من المشروبات الكحولية المصنوعة من الحبوب أو الفاكهة.هنالك كذلك سجائر البرنجي الذي يعتبر من أكثر المنتجات الصناعية السودانية رواجا.في الآونة الأخيرة انتشر شرب الشيشة خاصة في المدن واطرافها.
    النقل :
    النقل البري :
    وقد حققت السودان نقلة كبيرة في هذا المجال من إنشاء الطرق البرية وهو يعين على حركة المواطنيين في أنحاء المدن وحركة الصادرات وغيرها وقد تم وصل السودان بدول المجاورة بالطرق المسفلتة منها إرتريا وأثيوبيا ومصر وأوغنداوتشاد[24] .
    السكة حديد :
    تعد سكك حديد السودان من أقدم سكك الحديد في العالم وقد بدأ إنشاؤها عام 1875 من مدينة وادي حلفا إلى الخرطوم ثم توالت بعد ذلك إقامة سكك الحديد على أنحاء شمال السودان ومدينة واو في الجنوب أما الآن فقد بدأ إنشاء سكك حديد في الجنوب وقد وصل طول الخط الحديدي 4578 كيلومتر وتمتلك الهيئة حاليًا 130 وابور سفري، وعدد 54 وابور مناورة، وحوالي 4187 عربة بضاعة، 910 فنطاس زيوت، 167 عربة ركاب[25].
    تتمتع هيئة سكك حديد السودان بعضوية الاتحاد العالمي للسكك الحديدية (UIC) كما وأنها من الأعضاء المؤسسين لاتحاد سكك حديد أفريقيا (UAR). كما ولديها روابط جيدة مع كثير من الشبكات الحديدية العالمية، وتربطها بروتوكولات تعاون مع الكثير منها[26].
    النقل الجوي:
    تعتبر السودان من أوائل الدول التي استخدمت الطيران في المنطقة العربية والشرق الأوسط وتم إنشاء شركة الخطوط الجوية السودانية في عام 1925 حيث يمثل النقل الجوى عنصرًا هامًا من عناصر التنمية الاقتصادية والاجتماعية وبرامج تنمية السياحة والصادرات والاستثمارات والتنمية العمرانية وربط المناطق الداخلية ببعضها، وكذلك ربط السودان بالعالم الخارجي. وتمتلك السودان 121 مطار منها 7 مطارات دولية. حسب سجلات عام 2009 مما يجعلها الدولة 49 بعدد مطاراتها.[27][28]
    النقل البحري :
    هو مصدر نقل مهم للسودان ويربط السودان بدول الجوار ويوصل الصادرات السودانية إلى جميع أحاء العالم ويوجد في السودان حوالي 7 موانئ وينقل كل منها مايلي :
    • يختص ميناء بورتسودان بمناولة البضائع العامة والزيوت والمولاص وصادرات المواشى والبضائع الصب مثل الأسمنت والقمح والسماد
    • يختص الميناء الجنوبي بمناوله الحاويات والغلال
    • يختص الميناء الأخضر البضائع الصب الجاف والبضائع العامة
    • يختص ميناء الخير داما داما بمناولة المشتقات البترولية
    • يختص ميناء الأمير عثمان دقنه بحركة بواخر الركاب والأمتعة الشخصية *والعربات وبواخر المواشي والبضائع العامة
    • يختص ميناء أوسيف بتصدير خام الحديد والمعادن.
    النقل النهري :
    وهو من أهم وسائل النقل نظرة إلى أن السودان به أنهار عديدة وصالحة للملاحة ويعد من أهم وسائل السياحة النهري ويصل السودان بمصر عن طريق مدينة وادي حلفا.
    الجسور والطرق السريعة :
    • كبري النيل الأبيض القديم
    • كبري النيل الأبيض الجديد
    • كبري النيل الأزرق
    • كبري المك نمر
    • كبري المشير البشير شندي المتمة
    • كبري كوبر
    • كبري شمبات
    • كبري توتي
    • كبري الحلفايا
    • كبرى كوستى الجديد
    • كبرى الجريف المنشيه
    • كبرى عطبره الدامر
    • كبري عطبرة الجديد
    • كبري أم الطيور العكد
    • كبري دنقلا السليم
    • كبري مروي
    • كبرى رفاعه
    • كبرى حنتوب
    • كبري جوبا
    • كبري الحلفايا
    • طريق شريان الشمال الرابط بين أمدرمان ودنقلا
    • طريق أم الطيور مروي
    • طريق الإنقاذ الرابط بين الخرطوم ودارفور
    • طريق الخرطوم بورتسودان
    • طريق الخرطوم مدني سنار كسلا
    • طريق الخرطوم كوستي الأبيض
    • طريق السودان ومصر
    • طريق التحدى الرابط بين الخرطوم وبوتسودان
    السياحة في السودان :
    مقال تفصيلي :السياحة في السودان
    مروي، مرواه (Meroe) أو "بجراوية" هو الاسم القديم للمدينة الواقعة في محافظة شندي بولاية نهر النيل السودانية والتي تبعد بحوالي 200 كم عن الخرطوم ، وكانت عاصمة لمملكة كوش وتحتوي على الأهرامات النوبية التي أقامها الحكام الكوشيون في (السودان) عام 300 ق.م. وقد اشتهرت النوبة بكثرة الإهرامات ، حيث كان النوبيون يعتقدون بأن ملوكهم وملكاتهم آلهة أحياء فكان يتم دفنهم عند موتهم في مدافن عظيمة كملوك قدماء المصريين. ولهذا توجد في المنطقة أهرامات عديدة أكثر مما موجود حاليا بمصر.وأكبر الأهرامات النوبية مرواه ونوري والكوري بالسودان.
    سواكن :
    مقال تفصيلي :سواكن (مدينة)
    تقع سواكن شرق السودان على الساحل الغربي للبحر الأحمر، وهي كانت في الأصل جزيرة سواكن ثم توسعت إلى الساحل وما جاوره فغدت مدينة سواكن التي تضم الجزيرة والساحل. اشتقت اسمها من عدة قصص أسطورية يرجع تاريخها إلى عهد الملك سليمان وبلقيس ملكة سبأ حيث يذكران الملك سليمان كان يسجن فيها الجن فحرفوا الاسم إلى سواكن. أما عند البجا فهي (اوسوك) أي السوق.
    شواطئ البحر الأحمر :
    يمتاز البحر الاحمر بنقاء مياهه وشفافيتها وهو أكثر المناطق الطبيعية جاذبية في السودان ويستقطب حاليا جزءا كبيرًا من السواح الذين ياتون إلى البلاد خاصة محبى البحر والغطس تحت الماء والرياضات المائية الأخرى وأصبح يتمتع بسمعة ممتازة على مستوى العالم حيث أنه يعتبر من انقى بحار العالم ولم تمتد إليه اثار التلوث ويذخر بالشعب المرجانية كما توجد به جزيرة سنقنيب وهي الجزيرة الوحيدة الكاملة الاستدارة وتزخر بالاحياء المائية.
    جبل مرة :
    جبل مرة أميز جاذب سياحي في إقليم دارفور ويبلغ ارتفاعه 10 آلاف قدم فوق سطح البحر ويسود فيه مناخ البحر الأبيض المتوسط وبه تنوع نباتي كبير وتوجد بالإقليم منطقة قلول ذات الغابات الكثيفة والشلالات الدائمة إلى جانب منطقة مرتجلو وبها أيضا شلال جذاب وتكثر فيه أنواع من القرود والحيوانات البرية الأخرى ومنطقة سوني المرتفعة التي توجد بها استراحة عريقة إضافة إلى منطقة ضريبة وهي تمثل الفوهة البركانية للجبل وتوجد بها بحيرتان وبالإقليم حظيرة الردوم القومية وتتميز بوفرة الحيوانات البرية والطيور فيها، إذ إن الحركة السياحية لم تطرقها بصورة مكثفة، كما توجد بالإقليم بحيرة كندى التي تمثل واحدا من أكبر تجمعات تكاثر الطيور المتوطنة والمهاجرة بالسودان ويوجد بها بشكل كثيف الإوز والبط والحبارى وكثير من أنواع اللقالق وهنالك محمية وادي هور التي تزخر بأنواع كثيرة من الحيوانات البرية بجانب الآثار القديمة وبها المياه الكبريتية في عين فرح وكذلك مناطق وادي أزوم التي تصلح لهواة التصوير وهواة المغامرات والطبيعة الوعرة وتتمثل فرص الاستثمار في زيادة الطاقة الإيوائية وتأهيل وتحديث القرى السياحية بجبل مرة وإقامة معسكر سياحي دائم بالردوم وإنشاء مركز رياضي بجبل مرة لممارسة رياضة تسلق الجبال إضافة إلى إقامة فنادق علاجية في مناطق المياه الكبريتية وكذلك إقامة مركز سياحي على بحيرة كندى لهواة صيد الطيور ليكون في الوقت نفسه مركزا لدارسي ومتابعي حركة الطيور المهاجرة إضافة إلى إنشاء وتأهيل حدائق للحيوان ومتنزهات هامة ومشاريع ترفيهية[29].
    شلال السبلوقة :
    شلال السبلوقة (ولاية نهر النيل) يعتبر مقصدًا للسياح العرب والأجانب وغيرهم وذلك لطبيعة المنطقة الجبلية وضيق المجرى والتدفق المائي فهي توفر بذلك سياحة التزلج والسباحة والرحلات النيلية. إلى جانب ذلك ان الولاية تضم العديد من اجناس الحياة البرية كالطيور والحيوانات المختلفة ويقصدها السياح والزوار.تبعد حوالي 80 كلم من العاصمة الخرطوم
    محمية الدندر :
    أقيمت محمية الدندر عام 1935 وتبعد حوالي 680 كلم من الخرطوم ومساحتها 10 آلاف كلم مربع ويعتبرها خبراء الحفاظ على البيئة إحدى أجمل محميات السودان البالغ عددها ثماني عشرة محمية وهي المناطق التي أنشئت من أجل حماية الحيوانات حماية كاملة ولا يسمح فيها بأي أنشطة إنسانية سوى للأغراض السياحية والترفيهية والتعليمية، ففي مساحة الدندر الكبيرة وموقعها الذي يصل حتى الهضبة الإثيوبية تتعدد البيئات مما أكسبها تنوعا بيولوجيا خصبا ويجري نهرا الرهد والدندر ـ الذي سميت به المحمية ـ وهما موسميان في الفترة من شهر يوليو (تموز) وحتى نوفمبر (تشرين الثاني) وخلال عبورهما للحظيرة يصبان في بعض البرك مما يشكل مشهدا رائعاوتعتبر الفترة من يناير (كانون الثاني) حتى أبريل (نيسان) من أفضل الفترات لزيارة المحمية ذات الموقع الفريد حيث تغطيها السهول ذات الحشائش والنباتات والادغال والبحيرات ويمكن للسائح الوصول إليها برًا بالسيارات التي توفرها الشركة والتي تنطلق من الخرطوم وتستغرق الرحلة ثماني ساعات حتى محطة القويسي، ومن ثم مواصلة الرحلة للمحمية لفترة لا تزيد على الاربع ساعاتأما الحيوانات التي تستطيع أن تشاهدها هناك فتحيا على طبيعتها دون أسوار حديدية «إلا ما يحيط بالسائح نفسه!»فمن الثدييات الكبيرة تجد الأسود والجاموس البري والضباع والذئاب والغزلان والزراف وغزال الآيل والغزال الملون ووحيد القرن والقرود الصغيرة «النسانيس» والقنافذ والخنازير البرية، كما بها أكثر من 90 نوعًا من الطيور التي تنتشر على تجمعات المياه وهي الحبار والبجبار والرهو وهي الأسماء المحلية لطيور تأتي في موسم الشتاء هاربة من صقيع السويد وأوروبا لتتدفأ بالشمس الأفريقية، كما هناك دجاج الوادي ـ بلونه الأسود المنقط بنقاط بيضاء، ونقار الخشب والبجع الأبيض، وأبو سعن، والغرنوق والنعام وغيرها كما بالدندر يوجد 32 نوعا من الأسماك[30].
    متحف السودان القومي :
    يحتوي متحف السودان القومي على مقتنيات أثرية من مختلف أنحاء السودان، يمتد تاريخها إلى عصور ما قبل التاريخ، وحتى فترة الممالك النوبية وتشتمل الصالات الداخلية للمتحف العديد على المقتنيات الحجرية، والجلدية، والبرونزية والذهبية، والحديدية، والخشبية، وغيرها في شكل منحوتات وآنية، وأدوات زينة وصور حائطية وأسلحة وغيرها. أما فناء المتحف وحديقته فعبارة عن متحف مفتوح، يشتمل على العديد من المعابد والمدافن والنصب التذكارية، والتماثيل بأحجام مختلفة، والتي كان قد جرى إنقاذها قبل أن تغمر مياة السد العالي مناطق وجودها وتمت إعادة تركيبها حول حوض مائي يمثل نهر النيل، حتى تبدو وكأنها في موقعها الأصلي، وأهمها معابد (سمنه شرق) و(سمنه غرب) وبوهين، كما تشتمل على مقبرة الأمير (حجو تو حتب) وأعمدة كاتدرائية فرس[31].
    متحف التاريخ الطبيعي :
    يوجد هذا المتحف في شارع الجامعة ويحتوى على معظم الحيوانات المحنطة والحية وله أهداف منها النواحي العلمية والسياحية والتعريف بما هو متوافر في السودان من زواحف وطيور ومواشي وحشرات وتلعب جامعة الخرطوم ممثلة في اساتذتها والطلاب المهتمين دورا هاما في استمرارية هذا المتحف. كما أنه يعكس مجموعة كبيرة من الحيوانات الموجودة في السودان من طيور بكافة الاشكال والأنواع مثل صقر الجديان الموجود عند مدخل المتحف لانه يمثل شعار السودان[32].
    الإعلام :
    الصحف :
    وكالة الأنباء السودانية وهي الوكالة الرسمية وتصدر في السودان العديد من الصحف اليومية ولدى تلك الصحف مواقع في الإنترنت وتصدر باللغتين العربية والإنجليزية ومن أهمها جريدة الأيام (مستقلة)، والسوداني، والانتباهة والصحافة ،والميدان، والتيار والوطن ورأي الشعب وأجراس الحرية والأحداث والخرطوم والرأي العام والرائد والصحافة والوطن وآخر لحظة. أهم موقع إلكتروني هو سودانيزأونلاين، يليه موقع سودان للجميع، وموقع الميدان.نت.
    التلفزيون :
    تلفزيون السودان هو الهيئة العامة للتلفزيون القومي، وهي هيئة تتبع لوزارة الإعلام والاتصالات السودانية وقد انطلق بثه كناطق رسمي في العام 1963 م وهو من أوائل التلفزيونات العربية ويبث في جميع أنحاء السودان وجميع قارات العالم على الأقمار العربية والأفريقة والآسيوية والأوربية والأمريكية. وهنالك قنوات خاصة مثل النيل الازرق والشروق
    الإذاعة :
    نشأة الإذاعة :- أنشئت الإذاعة السودانية في أول أبريل 1940م إبان الحرب العالمية الثانية من المال المخصص للدعاية للحلفاء في حربهم مع دول المحور واختيرت لها غرفة صغيرة بمباني البوستة القديمة بأم درمان وقد وزعت مكبرات الصوت في بعض ساحات ام درمان الكبيرة لتمكن أكبر عدد من المواطنين بمدينة ام درمان من الاستماع إلى الإذاعة التي كانت تبث نصف ساعة يوميًا. بعد أن وضعت الحرب أوزارها أوقف الحلفاء الميزانية التي كانت تخصصه للدعاية وكادت أن تتوقف الإذاعة وهنا تدخل مستر (ايفانس) وحصل على تصديق ميزانية الإذاعة من السلطات الاستعمارية في البلاد وبذلك أصبحت ميزانيتها تابعة لاول مرة لحكومة السودان حتى تكون بوقًا للاستعمار وحربًا على الاتجاهات الوطنية الناشئة في ذلك الحين والداعية إلى التحرر وحق تقرير المصير وظل الحال هكذا إلى آن وقعت اتفاقية القاهرة في 13 فبراير 1953م والتي نال السودان استقلاله بمقتضاها فيما بعد وقد دخلت التقنية الرقمية الاذاعة وبدأ العمل بها في العام 2000م باستجلاب الأجهزة الرقمية في شكل شبكة حاسوبية (شركة فرنسية تسمى Netia) حيث حضر اختصاصيون من قبل الشركة للإذاعة وقاموا بتركيب الأجهزة ثم تدريب بعض العاملين عليها وهم بدورهم قاموا بتدريب الآخرين وهكذا حتى استطاع معظم العاملين بالإنتاج البرامجي قادرين على التعامل مع هذه التقنية.
    الإتصالات :
    حققت الاتصالات السودانية طفرات جبارة في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية باعتمادها علي شبكات الجيل الثالث كأول مستخدم لها إقليميا(في أفريقيا والشرق الأوسط)وأيضًا كان لها ريادة استخدام الخلايا الكهروضوئية كثاني دولة في العالم بعد الولايات المتحدة الاميركية(نهاية التسعينات من القرن الماضي). وتعتبر سوداتل هي الشركة الوطنية للاتصالات في السودان وتنتشر الشبكة في جميع أنحاء السودان الشمالية منها والجنوبية، كما تنتشر إقليميًا وقأريافهي المشغل الأول في موريتانيا(شنقيط تل) وفي دول تشاد واريتريا والسنغال. كما تمتلك الكيبل البحري العالمي بالبحر الاحمر. وأيضا هناك شركة خاصة للهاتف منها شركة كنار الإماراتية[33].
    الهواتف المحمولة :
    توجد 4 شركات اتصالات للهواتف المحمولة في السودان وهي :
    • شركة سوداني وهي تابعة لسوداتل.
    • شركة زين الكويتية.
    • شركة MTN الجنوب أفريقية.
    • شركه الإصالات الإماراتية كنار
    ولايات السودان :
    بعد اتفاقية نيفاشا تم تقسيم السودان إلى خمس وعشرين ولاية [34]
    مقال تفصيلي :ولايات السودان
    الرقم (المفتاح) الاسم المساحة (كيلومتر مربع) عدد السكان (2008) العاصمة
    1 البحر الأحمر
    212,800 1.400.000 بورتسودان

    2 الجزيرة
    25,543 3.796.000 ودمدني

    3 الخرطوم
    25,122 7.118.796 الخرطوم

    4 الشمالية
    348,697 510.569 دنقلا

    5 نهر النيل
    122,000 1.300.000 الدامر

    6 القضارف
    75,263 1.148.262 القضارف

    7 كسلا
    42,282 1.527.214 كسلا

    8 سنار
    40,680 1.400.000 سنجة

    9 شمال كردفان
    190,840 2.353.460 الأبيض

    10 جنوب كردفان
    79,470 1.066.117 كادقلي

    11 شمال دارفور
    290,000 1.600.000 الفاشر

    12 جنوب دارفور
    127,300 2.152.499 نيالا

    13 غرب دارفور
    79,460 2.036.282 الجنينة

    14 النيل الأبيض
    39,701 675.000 ربك

    15 النيل الأزرق
    45,844 600000 دمازين

    ولايات السودان

    الخرطوم • الشمالية • نهر النيل • البحر الأحمر • كسلا • القضارف • شمال كردفان • جنوب كردفان • غرب كردفان*سابقا • شمال دارفور • جنوب دارفور • غرب دارفور • الجزيرة • النيل الأبيض • سنار • النيل الأزرق • أعالي النيل • جونقلي • الوحدة • شرق الاستوائية • وسط الاستوائية • غرب الاستوائية • البحيرات • واراب • شمال بحر الغزال • غرب بحر الغزال



    مدن وقرى وبلدات السودان


    مدن الخرطوم • أم درمان • خرطوم بحري • وادي حلفا • حلفا القديمة • الدامر • عطبرة • بربر • أبو حمد • شندي • الدويم • ربك • كوستي • أم روابة • الرهد • الأبيض • الفاشر • نيالا • سنقنيب • النهود • الدلنج • زالنجي • واو • جوبا • ملكال • ود مدني • سنجة • القضارف • دنقلا • بورتسودان • كسلا • سواكن • حلايب • شلاتين • رمبيك • الرنك • كنانة • دمازين • عبري • الدبة • المناقل • مروي • أبو جبيهة • كادقلي • الدامر • الحامداب الجديدة • كرمة • بور • الدويم • أويل • يامبيو • بانتيو • الجنينة . كريمة


    بلدات وقرى الشويرف • السيال فاطر • ود قراص • الكشامر • دندر • أربعات • أبو راقة • ملواد • نبلة الهجانة • كبويتا • باتشيللا • الناصر • أكوبو • طوكر • كارثاغو

    مثلث حلايب :
    مثلث حلايب هو مثلث النزاع الحدودي بين السودان ومصر، وتوجد فيه شلاتين ومحمية جبل علبة.
    حكام السودان :
    مقال تفصيلي :رؤساء السودان
    مقال تفصيلي :رؤساء وزراء السودان
    الرؤساء :
    - إسماعيل الأزهري(رئيس مجلس السيادة) 1956-1958
    - الفريق إبراهيم عبود (رئيس المجلس العسكري الأعلى) 1958-1964
    - إسماعيل الأزهري (رئيس مجلس السيادة) 1965-1969
    - المشير جعفر نميري (رئيس مجلس قيادة الثورة ثم رئيس الجمهورية) 1969-1985
    - الفريق عبد الرحمن سوار الذهب (رئيس المجلس العسكري الانتقالى) 1985-1986
    - أحمد الميرغني (رئيس مجلس رأس الدولة)1986-1989
    - المشير عمر البشير (رئيس مجلس قيادة ثورة الإنقاذ الوطني ثم رئيس جمهورية) 1989 م
    رؤساء الوزراء :
    1. أول رئيس وزراء إسماعيل الأزهري (حكم مدني).
    2. عبد الله خليل (حكم مدني).
    3. الفريق إبراهيم عبود (رئيس المجلس العسكري الأعلى - حكم عسكري).
    4. سر الختم الخليفة(حكم مدني - انتقالي).
    5. الصادق المهدي(حكم مدني).
    6. محمد أحمد محجوب (حكم مدني).
    7. بابكر عوض الله (حكم عسكري).
    8. جعفر نميري (حكم عسكري).
    9. الرشيد الطاهر بكر (حكم عسكري).
    10. جعفر نميري (حكم عسكري).
    11. د. الجزولي دفع الله (رئيس الوزراء إبان حكومة المجلس العسكري الانتقالي برئاسة عبد الرحمن سوار الدهب).
    12. الصادق المهدي (حكم مدني).
    13. عمر حسن أحمد البشير السلطة رئيسا للدولة ولا يوجد منصب رئيس وزراء (حكم عسكري ثم دستوري بعد توقيع اتفاقية السلام الشامل ثم رئيس منتخب).
    • جون قرنق رئيس حكومة جنوب السودان والنائب الأول لرئيس جمهورية السودان السابق.
    • سيلفا كير رئيس حكومة جنوب السودان والنائب الأول لرئيس جمهورية السودان الحالي.
    قائمة الأحزاب السياسية في السودان :
    • المؤتمر الوطني
    • الحركة الشعبية
    • حزب الامه
    • المؤتمر الشعبي
    • الأمة الإصلاح والتجديد
    • الإتحادي الدمقراطي الأصل
    • التحالف الوطني
    • تحرير السودان
    • الإخوان المسلمين
    • مؤتمر البجا
    • حزب العدالة
    • الأمة الإصلاح
    • الحزب الشيوعي
    • الحركة الشعبيه التغير الديمقراطي
    • الامه القيادة الجماعيه
    • الامه الفيدرالي
    • الاتحادي الديمقراطي هيئات
    • الاتحادي الديمقراطي ممؤسسات
    الاخوان المسلمين الإصلاح
    • الاعتصام بالكتاب والسنه
    • انصار السنه
    • حزب التحرير
    المؤتمر الشعبي

    التعليم :

    جامعات السودان :

    جامعات : جامعة أم درمان الإسلامية • جامعة أم درمان الأهلية • جامعة الأحفاد للبنات • جامعة الجزيرة • جامعة الخرطوم • جامعة الرباط الوطني • جامعة السودان العالمية • جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا • جامعة العلوم والتقانة • جامعة إفريقيا العالمية • جامعة النيلين • جامعة دنقلا • جامعة سنار • جامعة شندي • جامعة كردفان • جامعة بخت الرضا • جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية

    كليات: كلية دراسات الحاسوب • كلية الأحفاد الجامعية • كلية شرق النيل • كلية غوردون التذكارية

    مطارات السودان

    مطارات معبدة : مطار الخرطوم الدولي • مطار الخرطوم الدولي الجديد • مطار بورتسودان الدولي الجديد • مطار الأبيض • مطار ود مدني • مطار جوبا . مطار مروي الدولي


    مطارات ترابية مطار رمبيك • مطار كبويتا • مطار أكوبو • مطار أويل

    شركات طيران السودان

    شركات طيران سودانية : إير ويست • عزة للنقل • طيران بدر • طيران بلو بيرد • دوف إير سيرفيس • طيران فيدر • طيران جوبا للشحن • طيران مارسلاند • طيران ميد • طيران نوفا • الخطوط الجوية السودانية • سان إير

    ملوك وممالك :-
    مملكة كوش :
    مملكة كوش تنسب إلى كوش بن حام واتخذت هذا الاسم ابان تتويج كاشتا أول ملوك الأسرة الخامسة والعشرون النوبية الذي غزا وضم مصر.
    المنطقة من حوض نهر النيل التي تعرف بالنوبة والواقعة في الحدود الحالية للسودان وأجزاء من مصر كانت موطن ثلاث ممالك كوشية حكمت في الماضي، الأولى بعاصمتها كرمة (2400-1500 ق.م.)، وتلك التي تمركزت حول نبتة (1000-300ق.م.)، واخرها مروي القديمة (بجراوية حاليا) (300 ق.م. - 300م).
    كل من هذه الممالك تأثرت ثقافيا، اقتصاديا، سياسيا وعسكريا بالإمبراطورية المصرية الفرعونية الواقعة في الشمال، كما أن هذه الممالك الكوشية تنافست بقوة مع تلك التي في مصر، وذلك لدرجة انه خلال الفترة المتأخرة من تاريخ مصر القديمة، سيطر ملوك نبتة على مصر الموحدة ذاتها، وحكموا كفراعنة الأسرة الخامسة والعشرين.
    الأهرامات :
    بني حوالي 220 هرما في ثلاث مناطق من النوبة كأضرحة لملوك وملكات نبتة ومروي. أول الأهرام بنيت في منطقة الكرو. وتشتمل على أضرحة الملك كاشتا وإبنه بيا أو بعنخي، ومعها أضرحة لاحقيه شاباكا، شاباتاكا وتنوتاماني، وأهرام 14 ملكة.
    أهرام نبتة لاحقة بنيت في نوري، على الضفة الغربية لنهر النيل في النوبة العليا. هذه المقبرة ضمت قبور 1 ملكا و 52 ملكة وأمير/ة. أقدم وأكبر أهرام نوري يعود للملك النبتي وفرعون الأسرة الخامسة والعشرين، الفرعون طهارقة.
    أكثف مواقع بناء الأهرام النوبية هو مروي، الواقعة بين الشلال الخامس والسادس لنهر النيل، على مسافة حوالي 200 كم شمال الخرطوم. وخلال الفترة المرويّة دفن أكثر من أربعين ملك وملكة هناك.
    تناسب أبعاد أهرام النوبة يختلف بشكل ملحوظ عن الصروح المصرية التي أثرت عليها: فبنيت بمدرجات لحجارة وضعت بشكل أفقي، وتتراوح ما ارتفاعاتها بين ستة وبين ثلاثين مترا، ولكنها ترتفع من قاعدة صغيرة نسبية نادرا ما تزيد عن الثماني امتار عرضا. مكونة بذلك أهراما طويلة تنحدر بزاوية 70 درجة تقريبا. لمعظمها مذابح مستوحاة من المصريين عند قواعدها. وعند المقارنة فإن الأهرام المصرية بذات الارتفاع لديها قاعدة تزيد بخمسة أمتار على الأقل، وتنحدر بزوايا تتراوح بين أربعين وخمسين درجة.
    سلبت جميع الأضرحة الهرمية في النوبة في العصور الغابرة، ولكن النقوش المحفوظة على جدران معابد الأضرحة تكشف ان نزلاء هذه المقابر كانت مومياءات محنطة، مغطاة بالجواهر وموضوعة في توابيت مومياء خشبية. ولدى استكشافهم من قبل علماء الآثار في القرنين التاسع عشر والقرن العشرين، وجد في بعض الأهرام أقواس وأرياش سهام، خواتم إبهام رماة، ألجمة أحصنة، صناديق خشبية وأثاث، فخاريات وآنية من زجاج ملون ومعدن. والعديد من المصنوعات اليدوية الأخرى تشهد بتجارة نشطة بين المرويين ومصر والعالم الإغريقي الهلنستي .
    بعنخي :
    بعنخي أو بيا (بالإنجليزية: Piye‏) هو أول ملوك مملكة كوش بنبتة ،وضع علي العرش بعدة انتخابه من الكهنة ووافق الشعب الكوشي علي تنصيبه. وهذا كان متبعا مع الملوك الكوشيين من بعده.
    التتويج :
    يقول بيَّا في الخصوص تتويجه: "الآلهة تصنع الملك، والناس يصنعون الملك، إلا أن امون قد جعلني ملكاً". وقال "وهبني امون النبتى حق حكم جميع البلدان، فمن أقل له كن ملكاً يكن ملكاً، ومن أقل له لا تكن ملكاً لا يكون، ووهبني امون في طيبة حكم مصر، فمن أقل له فلتصعد متوجاً يتوج، ومن أقل له لا تصعد متوجاً لا يتوج، وكل من منحته حمايتي لا يخشى على مدينته، ولن أقوم بحال باحتلالها". قال هذا بعدما أخضع الزعماء المحليين بمصر وكوش.
    نشاطاته :
    بعد السلام والاستقرار الذي تحقق في مملكته بيا :تفرغ للنشاط المعماري وبدأ في تزيين العاصمة نبتة وقام بتشييد المعبد الرائع في جبل البركل بديلاً عن المعبد القديم الأصغر حجماً، كما استكمل بناء المعبد الذي كان قد بدأ في تشييده كاشتا.وفي حوالي 730 ق.م.،
    حروبه في مصر :
    أمر قائداه باروما وليميرسكنى وسائر ضباطه في مصر، وقال لهم: اتخذوا وضع الاستعداد، وخوضوا المعركة، والتفوا حول العدو وحاصروه. وأأسروا رجاله ومواشيه وسفنه النهريَّة وامنعوا المزارعين من التوجه إلى الحقول، والفلاحين من حرث الأرض. اضربوا الحصار حول إقليم الأرنب وقاتلوا العدو كل يوم بلا هوادة.وهذا ما فعلوه: وأرسل جيشاً إلى مصر، وأوصاهم مشدداً قائلا :لا تنقضوا على العدو ليلاً وكأنكم تلعبون وتلهون، ولا تحاربوا إلا وأنتم مبصرون، وخوضوا ضده المعركة دون الاقتراب منه. واذا قال لكم: انتظروا المشاة وسلاح المركبات القادمة من مناطق أخرى. فتريثوا لحين وصول جيشه، ولا تبدؤوا المعركة إلا عندما يطلب ذلك، واذا كان حلفاؤه في مدينة أخرى فاصدروا الأوامر بالانتظار حتى يصلوا، وحاربوا في المقام الأول القادة العسكريين المصاحبين له كحلفاء، وحرسه الخاص من الليبيين، وعند استعراض الجيش لا ندرى لمن نوجه الحديث، فنقول: أيا أنت أسرج أفضل ما في إسطبلك من جياد وهئ نفسك للمعركة عندئذ سوف تعرف اننا رسل امون" وينصح بيَّا قواته قائلاً: "اذا بلغتم طيبة ووقفتم أمام ابت سوت اغمروا في الماء وتطهروا في النهر وارتدوا الكتان النقي، وحطوا الأقواس والقوا السهام جانباً، لا تتباهوا بأنكم أصحاب سلطة في حضرة الذي بدون رضاه ليس للشجاع قدرة، فيجعل الضعيف قوياً، والجموع تتراجع أمام القلة وتعود أدراجها ويتغلب الفرد على ألف وتبللوا بماء هياكله، وقبلوا الأرض بين يديه وقولوا له: أرشدنا إلى الطريق، فلنحارب في ظل قوتكولتكن معارك المجندين الذين بعثت بهم مظفرة، وليستولى الرعب على الجموع عندما تواجههم.ويبدو أن القوات الكوشية حاصرت القوات المصرية المتحالفة وأجبرتها على خوض المعركة، فارضة عليها الاحتماء بمدينة هرموبولس التي تمَّ ضرب الحصار عليها, فقط حينها توجه بيَّا بنفسه إلى مسرح العمليات متوقفاً في طريقه للاحتفال بالعام الجديد في الكرنك، وكان غرض بيَّا من ذلك مزدوجاً، فمن جانب أراد أن يعلن للملأ اعتراف امون به ملكاً، ومن جانب ثانٍ استهدف إضعاف القوات المصرية المُحاصرة بإطالة أمد الحصار تدميراً لروحها المعنوية. وأثناء ذلك اجتاحت قواته مصر الوسطى، ووصل إلى هرموبولس فأخضع ملكها نمرود كما استسلمت مدينة هيراكليوبولس دون أن تنتظر استيلاء بيَّا عليها واعترف حاكمها بولاية بيَّا في خطاب مشحون بالعبارات الأدبية جاء فيه: "تحية لك أيَّا حورس، أيها الملك القوى، إنك الثور الذي يقاتل الثيران! لقد استحوذت الدات (أى العالم السفلى) علىَّ وغمرتني الظلمات، فهل لي أن أمنح وجهاً كوجهك المشرق! لم أجد من يناصرنى وقت الشدة، ولكن بفضلك أنت وحدك أيها الملك القوى انقشعت الظلمات من حولي! فأنا وجميع ممتلكاتي في خدمتك، وتدفع مدينة ننى سوت الضرائب لجهازك الإداري، فأنت بالتأكيد خوراختى، حور الأفقين الواقف على رأس الخالدين، وبقدر بقائه تبقى أنتَّ ملكاً، وكما أنه خالد لا يموت فأنت أيضاً خالد لا تموت، أيا بيَّا يا ملك الوجهين القبلي والبحري، لك الحياة إلى الأبد".بعدها توجه بيَّا إلى الشمال واستولى دون مقاومة على القلعة التي شيدها اوسركون الأول لمراقبة مدخل الفيوم، ثم زار مدينة هليوبولس لأداء الشعائر التقليدية التي تقام للإله امون وقدم القرابين فوق تل الرمال، ويسرد النص أن بيَّا اتجه إلى "مقر رع في موكب رهيب، فدخل المعبد وسط تهليل الحاضرين والكاهن المرتل يتعبد للإله لإبعاد أعداء الملك، ثم اقيمت شعائر بردوات وربط العصابة الملكية، وتطهر جلالته بالبخور والماء. ووقف الملك بمفرده، وكسر ختم المزلاج وفتح مصراعى الباب وشاهد والده رع في قصر البن بن المقدس ومركب النهار المخصصة لرع ومركب المساء المخصصة لأتوم، ثم أغلق مصراعي الباب ووضع الطين وختم الملك بخاتمه الخاص، وأصدر تعليماته للكهنة قائلاً: لقد قمت أنا شخصياً بوضع الختم، لن يدخل المكان أحد سواى ممن يدعون أنهم ملوك، وانبطحوا على بطونهم فوق الأرض قائلين: ثابت أنت ودائم، فليحي حورس محبوب رع، إلى الأبد! دخولاً إلى مسكن أتوم".أما تف نخت قائد المتمردين فقد أرسل إلى الملك المنتصر بيَّا رسولاً ليتفاوض نيابة عنه وحملَّه رسالة إلى بيَّا جاء فيها: "ألم يهدأ قلب جلالتك بعد كل ما ألمَّ بى بسببك؟ أجل انى بائس، ولكن لا تعاقبنى بقدر الجرم الذي ارتكبته، أنت تزن بالميزان وتحكم طبقاً للوزنات! وفى إمكانك مضاعفة جرمي أضعافاً مضاعفة، ولكن ابق على هذه الحبَّة، وسوف تعطيك حصاداً وفيراً في الوقت المناسب، لا تقتلع الشجرة من جذورها! إن كاءك (روحك) تثير الرعب في أحشائي وترتعد أوصالي من شدة الخوف! ومنذ أن علمت باسمي لم أجلس في بيت الجعة (إندايَّة) ولم أستمع إلى عزف الجنك، لقد أكلت وشربت ما يكفى فقط لرد جوعى وإطفاء ظمئى. وصل الألم إلى عظامي، وأسير عارى الرأس مرتدياً الأسمال حتى تعفو الآلهة نيت عنى. لقد فرضت على السير مسيرات طويلة، أنت تلاحقنى على الدوام، فهل أسترد حريتى ذات يوم؟ طهر خادمك من ذنوبه، ولتنتقل ممتلكاتي إلى الخزينة العامة، وكافة ما أملك أيضاً من ذهب وأحجار كريمة وأفضل جيادي وكافة تجهيزاتى، أرسل رسولك ليطرد الخوف من قلبى وأذهب في صحبته إلى المعبد ليطهرني القسم الالهى". وأرسل له بيَّا بالفعل كبير الكهنة المرتلين يرافقه القائد العكسرى الكوشي باورما حيث أقسم تف نخت أمامها في المعبد القسم الالهى التالي: "لن انتهك المرسوم الملكى ولن أتهاون في أوامر صاحب الجلالة، ولن أسلك سلوكاً مذموماً في حق قائد عسكري في غيابه وسوف أتصرف في حدود الأوامر الصادرة من الملك دون أن اخرق ما أصدره من مراسيم، عندئذ أعلن صاحب الجلالة موافقته".بعد تلك الانتصارات ثبت بيَّا حكام الدلتا المصريين كل في إقليمه متجنباً إعطاء الكثير للذرية الليبية لفراعنة مصر القدماء مستثنياً واحداً منهم فقط هو نمرود بوصفه متحدثاً نيابة عنهم. ويصف النص وصول أولئك الحكام لأداء فروض الطاعة والولاء: "لَّما أضاءَّ الأرض نهار جديد، حضر عاهلا الجنوب وعاهلا الشمال والصل على جبينهم وقبلوا تراب الأرض أمام قوة صاحب الجلالة. وهكذا جاء ملوك وقادة الشمال ليشاهدوا بهاءَ جلالته، وكانت سيقانهم ترتعش وكأنها سيقان نسوة، ولكنهم لم يدخلوا إلى مسكن الملك حتى لا يدنسوه بالنظر إلى أنهم لم يختنوا ولأنهم يأكلون السمك. أما الملك نمرود فقد دخل مسكن الملك إذ كان طاهراً ولا يأكل السمك".ومن ثم قرر بيَّا العودة إلى نبتة وكان أن: "حُملت السفن بالفضة والذهب والأقمشة وسائر خيرات الشمال وكل ثمين وسائر كنوز سوريا وعطور بلاد العرب، وأقلعت سفن صاحب الصوب الجنوب وكان جلالته منشرح القلب، وعلى الجانبين كان الأهالي على شاطئ النهر يهللون من نشوة الفرح، وأخذ الجميع -شرقاً وغرباً- كلما بلغهم النبأ ينشدون عند عبور صاحب الأنشودة فرح وابتهاج، تقول الأنشودة: أيها الأمير القوى، أيها الأمير القوى، أيا بيَّا، أيها الأمير القوى! ها أنت تتقدم بعد أن فرضت سيطرتك على الشمال، إنك تحول الثيران إلى إناث! طوبى لقلب المرأة التي أنجبتك! وطوبى لقلب الرجل الذي من صلبك! وأهل الوادي يحيونه فلتحي إلى الأبد، فقوتك خالدة أيهُّا الأمير المحبوب من طيبة". فضلَّ الملك الكوشي بيا ألا يحكم مصر شخصياً بصورة مباشرة، فلجأ إلى إتباع سياسة منح الحكم الذاتي للمصريين تاركاً السلطات الإدارية بأيدي الحكام المحليين الذين أدوا له قسم الطاعة والولاء، مكتفياً بالإشراف الفعلي على منطقة طيبة والطرق الغربية حتى الواحة الداخلة.

    الولاية الشمالية :-
    هي معبر الرسالات ومنفذ وملتقى الحضارات وبوتقة الثقافات. أنشئت عام 1994م بموجب قرار من رئيس الجمهورية.
    الموقع :
    تقع على خطي طويل (10-32-50-25) شمال وخطي عرض 32-61 شمال تحدها من الشمال جمهورية مصر العربية وإلى عمق الصحراء عن الحدود الليبية ومن الشرق ولاية نهر النيل ومن الجنوب ولايتي الخرطوم وشمال كردفان ومن الجنوب الغربي ولاية شمال دارفور.
    يجري فيها النيل من الجنوب إلى الشمال بطول 650 كلم، تبلغ مساحتها حوالي 67.348 كم مربع، تعتبر الولاية الأولى من حيث المساحة.
    السكان :
    يتكون السكان من عناصرمختلفة (حلفاوية – سكوت – محس – دناقلة – بديرية – كبابيش – شايقية).
    التقسيم الإداري :
    تنقسم الولاية إلى المحليات التالية:
    1- محليه القولد
    2- محليه البرقيق
    3- محلية دنقلا.
    4- محلية وادي حلفا.
    5- محلية دلقو
    6- محلية مروي.
    7- محلية الدبة
    الجهاز القضائي :
    تم إنشاء الجهاز القضائي للولاية الشمالية في سبتمبر 1994م في إطار تنفيذ الحكم الولائي بالبلاد وتمتد حدوده الجغرافية في ذات حدود الولاية أي من حلفا شمالاً وحتى مروي جنوباً عدد المحاكم التابعة للجهاز القضائي للولاية الشمالية على النحو التالي:.
    1- عدد محكمة استئناف واحد مقرها مدينة دنقلا.
    2- عدد أربعة محاكم عامة في كل من دنقلا / مروي / القولد / أرقو.
    3- عدد ستة عشرة محكمة جزئية في كل من دنقلا / القولد / الدبة / الغابة / دنقلا العجوز / التضامن / مروي / كورتي / كريمة/ السبر / أرقو / الحفير / كرمة / دلقو / عبري / وادي حلفا.
    4- عدد ستة محاكم لجنايات البلدية.
    5- عدد 38 محكمة مدنية وريف.
    كما تتكون إدارة الجهاز القضائي من الإدارات المختلفة من تلك الشئون الإدارية / شئون العاملين / الإحصاء القضائي / النقل والترحيل / مساعد المجلس العام للأراضي / محاكم المدن والأرياف.
    ومساحة الولاية 348,765 كم2 وعاصمتها مدينة دنقلة. يقدر عدد سكان الولاية بحوالي 667 ألف نسمة (تقديرات عام 2008 م). يخترقها نهر النيل.
    تتكون الولاية من سبع محليات، وادي حلفا، دلقو، البرقيق، دنقلة، القولد، الدبة، مروي، ويوجد بالولاية سد مروي أكبر السدود بالسودان. ومطار دنقلة ومطار مروي.
    يسكنها منذ القدم قبائل المحس والسكوت والدناقلة والحلفاوين الناطقين باللغة النوبية القديمة وبعض القبائل الأخرى ذات الاصول العربية مثل البديرية والهواوير والطريفية والكبابيش والشايقية وهؤلاء من المجموعات الجعلية التي هاجرت حديثا واستقرت بالقرب أو بين النوبيين. تحتوي على عدة محليات ومدن أخرى مثل كرمة وحلفا القديمة وحلفا الجديدة، وعبرى والقولد، الدبة، منصوركتي، كورتي ،جلاس، نوري ومروي، وجزر مثل بدين وطمبس.
    مدن الولاية :
    مدينة حلفا القديمة :
    من المدن التاريخية التي يعود عهدها إلى الحضارة النوبية القديمة، كانت تعج بالاثار النوبية والمسيحيةكانت يوما ما المقر الرئيسي للبريطانيين أواخر القرن التاسع عشر الميلادي. قبل اتفاق الحكومتين السودانية والمصرية على اغراقها في 8 نوفمبر 1959 في تضحية نادرة قل ماعرف مثلها بين الأمم لتتمكن الحكومة المصرية من تشييد السد العالي، وتم نقل معبد بوهين ومعبدى سمنة شرق وغرب وكاتدرائية فرس منها إلى متحف السودان القومي بالخرطوم، كما تم تهجير سكانها النوبيين إلى منطقة حلفا الجديدة بالبطانة. وقد ترك هذا الحدث اثرا مؤلما على النوبيين على جانبى الوادى.
    عبري :
    تنطق بالنوبية ابري من المدن القديمة ومحاطة بالاثار التاريخية الهامة والمتنوعة بين الحضارة النوبية كمناطق (عدو) وصلب وصادنقا وغيرها والحضارة الإسلامية كمنطقة (سيدى عكاشة) وقبة الشيخ ادريس في كويكة. وكان يفترض بها ان تكون من أهم مدن الولاية مع مدينتى حلفا ودنقلا، لولا التهميش الرسمى لهذه المدينة التي تعتبر حاضرة السكوت (أحد فروع النوبيين في السودان).
    كرمة :
    من المدن التي يعود تاريخها إلى العصر الحجرى ويعتقد بعض الباحثين السويسرييين انها من أول التجمعات البشرية في التاريخ، وكانت من أهم عواصم الممالك النوبية القديمة. افتتح بها متحف كرمة للحضارة النوبية في 19 يناير 2008. الجدير بالزكر ان البروفيسور شارلس بونيه السويسرى الجنسية والمتخصص في التاريخ والحضارات القديمة والمقيم بالمنطقة منذ اربعين عاما هو المشرف على المتحف.
    دنقلا :
    تسمى أيضا دنقلا العجوز من المدن التاريخية الهامة وهي عاصمة الولاية، وكانت عاصمة مملكة المقرة المسيحية وبها أيضا مسجد عبد الله بن ابى السرح أول المساجد في السودان المؤسس في عام 652 والموافق عام 31 هجرى.
    كريمة :-
    كريمة هي بلدة في الولاية الشمالية في شمال السودان وهي الموطن الأساسي لقبيلة الشايقية.
    ومدينة كريمة تعتبر العاصمة التجارية لمحلية مروى وهى محطة للقطار وبها أكبر سوق للمحاصيل الموسمية وتغطى سوقها كل القرى التي حولها والقرى التي حولها هي بالترتيب (العباسية -البركل - مروى - عسوم- كجبى وهذه كانت مملكة عظيمة - الدتى - الكرو - الدهسيرة- الزومة - مقاشى 0هذه القرية النموذجية بمحافظة مروى)- حزيمة- البخيت - المقل- الضيقة -الحجير- الاراك - الكرفاب- جلاس - البرصة - البار - امدرق- العفاض )
    الشايقية :
    الشايقية واحدة من أهم القبائل العربية في السودان، وتعتبر القبيلة واحد من ثلاثة قبائل لها نفوذ قوي في شمال السودان بالإضافة إلى الجعليين والنوبيين، وترتكز مفاتيح السلطة والحكم في أيدي زعمائها.
    التوزيع الجغرافي :
    ينتشر أبناء هذه القبيلة في الولاية الشمالية بشكل خاص ومن أهم مدنهم :
    • نوري
    • القرير
    • تنقاسي
    • الزومة
    • كريمة
    • مروي
    • مساوي
    • كورتي
    النسب :
    يرجع نسب القبيلة إلى شايق بن حميدان بن صبح الشهير بأبي مرخة بن مسمار بن سرار بن حسن كردم بن أبو الديس بن قضاعة بن عبد الله حرقان بن مسروق بن أحمد بن إبراهيم جعل وهو الجد الجامع للجعليين.
    رزق سرار بأربعة اولاد أسماهم : سمرة وسمير ورباط ومسمار.
    أما سمرة فقد انجب (بدير) وهو جد البديرية
    وأما سمير فإنه لم يعقب، وأصبح رباط جد الرباطاب وهم القبيلة التي تسكن منطقة أبو حمد وربما كان موقعها هو الموضع الذي أحضر وراد المياه للعمري الماء منه في يوم واحد.
    وأما مسمار فقد ولد له حميدان الذي أنجب أبنه غانم وشايق الذي هو جد الشايقية، والتي تمتد حدودها لحوالي مائتي كيلو متر على ضفتي النيل من الشلال الرابع إلى وادي الملك.
    و مع أن القرابة الأسرية لهذه القبائل المتفرعة من أصل واحد، إلا أنه قامت بينها منازعات وصراعات فيما بعد خاصة بين الشايقية والجعليين.
    أستقر الشايقية في ضفاف النيل بين جبل ديقا جنوب دنقلة وبين الشلال الرابع وظهروا في الوجود بمكانة عظيمة في القرن السابع عشر. وكانوا في أول أمرهم عند ضعفهم قد دخلوا في الحلف السناري لـسلطنة الفونج. ولكن في حوالي سنة 1600م ثار زعيمهم الشيخ عثمان ود حمد على الفونج وهزمهم وأستقل بزعامته، وأخذ عهداً من الفونج بأن يحترموا سيادته على إقليمه، ووافق الفونج على ذلك لبعد الشقة بينهم وبين الشايقية، وعدم قدرتهم على إخماد ثورتهم وبسط نفوذ السلطنة عليهم. ووفد عليهم في أوائل القرن التاسع عشر جماعات من المماليك الذين هربوا من وجه محمد علي باشا في مصور وأوقعوا في أول الامر بالشايقية وذلك بقتل زعيمهم المضياف غدراً وخيانة. ولكن الشايقية وقفوا وقفة صامدة ضدهم وضد سلاحهم الناري. ولما جاء جيش إسماعيل باشا إلى السودان لاحتلاله في عام 1820م وقف الشايقية ضد جيشه الغازي وقاوموه ولكن مالبثت البنادق والمدافع والكثرة العددية المدربة أن اوقعت بهم هزيمة لم يتوقعوها بعد كفاح مرير. والشايقية يتحدثون بلهجة عربية لها نغمتها العربية الأصيلة، ولبعضها أواخر كلماتها وتبرز في مقاطعها إمالة ومد.

    معركة كورتي نوفمبر 1821
    لم يقابل جيش إسماعيل أية عقبة حتى وصل الديار الشايقية الذين إعتزوا بسطوتهم على جيرانهم وثورتهم على الفونج. آثر الشوايقة الخضوع للحكم على أن لا يتدخل الباشا في شؤونهم لكن إسماعيل وضع شروطا كان أهمها هو تسليمهم الخيل والسلاح (الأبيض) وأن يفلحوا الأرض فلم يقبلوا بذلك وعزموا على القتال. بدأ النصر يلوح للشوايقة حتى انهم قطعوا أذاني عدوهم بقيادة الملك صبير حاكم غرب الشايقية وإلى المقاومين الذين لحقوا بالمماليك في دار جعل، بقيادة الملك جاويش حاكم عموم الشوايقة في مروي. فمنح إسماعيل مكافأة لكل جندي يقتل شايقياً ويأتي بأذنيه دليلاً وكان من جراء ذلك أن عاد الجنود بعدد ضخم من آذان القتلى والأحياء لكن هذه القسوة محتها المعاملة الحسنة من عبدي كاشف أحد قادة جيوش إسماعيل حين أعاد الفتاة صفية بنت صبيرشيخ السواراب أحد ملوك الشوايقة التي كانت تؤلب الرجال وتثير فيهم الحماس ليستميتوا في قتالهم ضد الغزاة .
    ديل أهلي .. ولو ماجيت من زي ديل وا أسفاي وامأساتي واذلي ..
    مساهمة متواضعة نتمني أن تجد القبول ..

    التعديل الأخير تم بواسطة أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد ; 07-05-2011 الساعة 12:52 PM سبب آخر : تصحيح
    أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد غير متصل
    رد مع اقتباس
  3. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 07-05-2011 الساعة : 01:13 PM رقم #2
    كاتب الموضوع : أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد


    عضو هيئة ادارية


    الصورة الرمزية عمر سليمان السويسى

    • بيانات عمر سليمان السويسى
      رقم العضوية : 176
      عضو منذ : Feb 2010
      الدولة : الخرطوم
      المشاركات : 645
      بمعدل : 0.37 يوميا
      التقييم : عمر سليمان السويسى على طريق التميز
      إرسال رسالة عبر Skype إلى عمر سليمان السويسى


  4. كفيت وأوفيت يا ود فؤدا

    يديك العافية

    يمكنك مشاهدة توقيعي بالنقر على زر التوقيع

    عمر سليمان السويسى غير متصل
    • توقيع عمر سليمان السويسى


      كن فى الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل

  5. رد مع اقتباس
  6. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 07-05-2011 الساعة : 04:22 PM رقم #3
    كاتب الموضوع : أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد


    المشرف العام


    الصورة الرمزية عمر محمد الحسن

    • بيانات عمر محمد الحسن
      رقم العضوية : 2
      عضو منذ : Jul 2009
      الدولة : الرياض - السعودية
      المشاركات : 7,881
      بمعدل : 4.01 يوميا
      التقييم : عمر محمد الحسن تم تعطيل التقييم


  7. الاخ ايمن فؤاد .. جزاك الله خيراً يا اخى
    هذه معلوومات مفيدة ومهمة نشكرك على إثراء المنتدى بها ... وياريت يا اخى لو قمت بتجزئة البوست الى عدة اجزاء لأن الموضوع طويل ... تقبل تحياتى

    يمكنك مشاهدة توقيعي بالنقر على زر التوقيع

    عمر محمد الحسن غير متصل
    • توقيع عمر محمد الحسن
      يابلاداً حوت مآثرنا كالفراديس فٍيضُها مٍننُ

  8. رد مع اقتباس
  9. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 07-06-2011 الساعة : 02:15 PM رقم #4
    كاتب الموضوع : أيمن فؤاد الطيب سيدأحمد


    عضو برونزى


    الصورة الرمزية محمد طه منصور

    • بيانات محمد طه منصور
      رقم العضوية : 725
      عضو منذ : Feb 2011
      الدولة : المملكة العربية السعودية ـ مدينة جده
      المشاركات : 2,019
      بمعدل : 1.45 يوميا
      التقييم : محمد طه منصور على طريق التميز


  10. شكرا لك الاخ ايمن
    فهذه معلومات في غاية الاهمية ويمكن للجميع طباعتها واتخاذها مرجع لهم في العديد من المسائل الاحصائية والجغرافية التى لاغنى لكل شخص عنها اكرر شكري الجزيل لشخصك وارجو المنفعة للجميع . لك عاطر التحايا.

    يمكنك مشاهدة توقيعي بالنقر على زر التوقيع

    محمد طه منصور غير متصل
    • توقيع محمد طه منصور
      هيا ... معا لنغير وجه العالم حتي يليق بنا .

  11. رد مع اقتباس



+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك